fbpx
العناية بالطفل

أنشطة للأطفال عمر 4 سنوات

في عمر الأربع السنوات تكون قدرات و مهارات الطفل العقلية قد تطورت بشكل واضح و كبير . في هذا العمر أيضا تكون المدارك الجسدية و الاجتماعية و اللغوية قد تطورت بشكل ملحوظ . لذلك من واجبنا كأهل أو مربين أن نساعد في تنمية هذه القدرات و هذه المهارات و توجيهها في المنهج الصحيح . و من أهم الأدوات التعليمية للطفل في عمر 4 سنوات أو ما قبل أو حتى ما بعد هي الألعاب .

باللعب و التسلية يمكنك تنمية مدارك الطفل و تعليمه و ايصال مجموعة من القيم و الأخلاق و المبادئ الحياتية .

لذلك أحبتي , ان كان لديكم أطفال في عمر 4 سنوات و تفكرون في كيفية تنمية مهاراتهم و تعليمهم و استغلال قدراتهم و توجيهها في المسار الصحيح , واصل القراءة معنا لنتبين أهم ما يمكن معرفته فيما يخص أطفال هذه الفئة (4 سنوات)  …

أنواع الذكاء لدى الأطفال :

لكل طفل نوع ذكاء خاص يتميز به عن بقية الأطفال . و يعرف ذلك عن طريق ميولاته و اهتماماته و اسلوبه و طريقته الخاصة في الحديث أو في اللعب .

و قبل أن نتعرف على بعض أنواع الذكاء لدى الأطفال علينا بداية معرفة أن لكل طفل مكمن قوة يميزه عن غيره و أنه علينا كأهل و مربين تقبل الاختلاف بين الأطفال و مهمتنا ارشادهم و توجيههم و المشي حذوهم في طريقهم الخاص حتى نساعدهم في اخراج قوتهم و قدرتهم الفريدة من نوعها داخل هذا المكمن . فالتقبل و استيعاب أن كل طفل مختلف عن الآخر و أن كل طفل فريد من نوعه يساعدنا على فهم أطفالنا بشكل صحيح و سليم و يساعدنا أيضا على التعامل معهم و تقليل الخصام و المشاكل معهم بشكل كبير .

هذا المكمن هي نقطة قوة لدى الطفل . لكن السؤال الذي يطرح هنا : بعد أن تم التعرف على نقطة القوة لدى طفلي كيف أوجهها و هل أركز عليها و أهمل بقية الجوانب ؟

عزيزي/تي القارئ/ئة , أكد المختصون على تعدد أنواع الذكاء لدى الطفل و أنه يتم التعرف على قدرات الطفل و نقاط قوته من عمر الثلاث سنوات . وواجب الأهل استثمار هذه المكامن و الايمان بها و توفير الهوايات و النشاطات لتنميتها و تطويرها . و عند بروزها بشكل واضح و النجاح في تطويرها , ذلك سيتيح له الفرصة لتقوية بقية الأنواع و العمل عليها .

فلسنا نحن من نحدد مصير أطفالنا و اجبارهم على تحقيق أحلامنا نحن . مهمتنا فقط توجيههم و تحبيبهم و ترغيبهم و مساعدتهم و السير معهم نحو النجاح و التألق .

من بين أنواع الذكاء عند الأطفال و الأنشطة المساعدة على تنمية كل النوع :

– الذكاء البدني أو الرياضي :

وهو الطفل الحركي الذي يحب الرياضة باختلاف أنواعها , الطفل النشيط كثير الحركة وهو الذي يجيد استخدام أعضائه الجسدية لايصال أفكاره و التعبير عن مشاعره. ترى عنده تناغم بين دماغه و أفكاره مع حركات أعضائه و أصابعه . هذا النوع من الذكاء يختص به الجراحين مثلا و الحرفيين. لتنمية هذه القوة لدى الطفل يحتاج الى مدرب رياضي , من جهة أخرى يمكن أخذه الى مصنع نجارة أو حياكة . هذا ما يسعده على تطوير الحرفة التي لديه .

-الذكاء اللفظي أو اللغوي :

وهو الطفل الذي يميل الى القراءة و الكتابة و التحدث و الاستماع الى الآخرين . وهو الذي يحب حكاية القصص و النكت , تراه يستعمل كلمات تكون حتى أكبر من سنه و من قدراته . يمكن استغلال نقطة القوة هذه لديه في تعليمه اللغات أو فن الالقاء أو فن الخطابة , أو نتيح له الفرصة للتحدث أمام عدد كبير من الناس . و غالبا ما يكون هذا ذكاء الصحفيين و المؤرخين و المحاميين . ما يميز هذا الذكاء باختصار قدرة استعمال ملكة اللغة .

-الذكاء الحسابي :

ترى الطفل المتمتع بهذا الذكاء دائم العد و المقارنة . يمكن تنمية هذا النوع من الذكاء بتوفير ألعاب حسابية كالدومينو و الشطرنج . و من المستحسن أيضا تدريسه بمدرسة خاصة بالأطفال الرياضيين (الرياضيات) .

-الذكاء العاطفي :

قسم بعض المختصين هذا النوع من الذكاء الى ذكاء ذاتي و ذكاء اجتماعي . الذاتي هو الشخص أو الطفل الذي يمكنه فهم نفسيته و الافصاح عن مشاعره بكل سهولة , وهو الذي لديه احساس قوي بذاته و مشاعره و يجيد التخطيط لأهدافه و ادارة انجازاته و حل مشكلاته , غالبا ما يكون هذا النوع من الأشخاص يميلون الى الوحدة . يمكن تنمية هذا النوع و توجيهه بكتابة مذكراته و قراءة السير الذاتية . هذا نوع خاص بالمرشدين و الأطباء النفسيين , لذلك علينا العمل على تعليمه كيفية التواصل و فهم نفسه أكثر و بطريقة صحيحة .

أما الذكاء الاجتماعي , فهو عكس السابق ذكره . وهو الطفل الذي يحب التعامل مع الآخرين و يحب الألعاب الجماعية , فتراه سريعا ما يتأقلم مع العالم الخارجي , محبوب , يتعاطف مع الآخرين . يتأثر بمشاعر الآخرين و يسعى الى مساعدتهم . و هذا غالبا ما يختص به السياسيين و القادة . لذلك فلنسعى الى منح القيادة لهذا الطفل في عدة أمور حياتية .

و غيرها من الأنواع الأخرى كالذكاء الموسيقي و الذكاء المكاني …

يمكن للطفل أو لأي شخص امتلاك كل هذه الأنواع لكن يبقى التميز و التفرد و نقطة القوة في نوع واحد منها  و العمل عليها لتطويرها و تنميتها ,ذلك يساعد الطفل على صقل بقية الأنواع و استثمارها لتطوير و تحسين شخصيته و مواهبه .

لذلك تم تقسيم الذكاءات الى سبعة أنواع دون تفضيل نوع على آخر , فكل منها يتميز بالحيوية و القدرة على التطوير . فمن المؤسف ظلم الأطفال بسبب عدم قدرتهم على النجاح في الدراسة . فالذكاء الدراسي ماهو الا نوع واحد من بقية الأنواع السبع , اذ لا يمكن نعت الطفل بالفشل ما لم ينجح في هذا النوع بل علينا اكتشاف مصدر قوته لتحسين ذكائه الدراسي .

و لعل هذا المثال يكون حجة قوية على ذلك : مخترع الكهرباء الشهير “توماس ايديسون” , أجزمت المدرسة حينها على فشل هذا الطفل لأنه لم يتمتع بالذكاء اللفظي فتم تسريحه من المدرسة . لكن والدته كانت موقنة و مؤمنة أن لطفلها نقطة قوة ما لم تستطع المدرسة اكتشافها , فتم صقل و تنمية مكمن القوة لديه في الذكاء الحسابي و الذكاء المكاني , ليصبح مخترعا عظيما تدين له البشرية ليومنا هذا . و قس على ذلك العديد و العديد من الأمثلة .

نصائح قبل البدء بنشاط مع طفلك :

بعد أن تعرفنا على نقاط قوة أطفالنا , ما علينا الا تهيئة الأرضية المناسبة لتطوير و تنمية هذه المواهب وهذه المكامن الدفينة التي ستساعدنا على بناء شخصيات قوية مبدعة واثقة بنفسها و بقدراتها . وهنا سنتعرف على بعض النصائح التي علينا ادراكها قبل البدء بأي نشاط مع أطفالنا سواء كان في عمر 4 سنوات أو أقل أو أكثر :

أولا , في حالة كان النشاط يحتاج الى وقت طويل لاعداده أو صعب نوعا ما , فمن الأفضل تجهيزه قبل البدء مع طفلك كي لا يشعر بالملل . أما اذا كان النشاط بسيطا و لا يتطلب معدات خطرة كالمقص أو المنشار أو السكين أو ما شابه , فاشراك الطفل في اعداده أمر جيد و يعود بالفائدة الكبيرة عليه . لذا راوح بين هذين الأمرين من فترة الى اخرى .

ثانيا , احرص على جعل وقت النشاط مسلي و ممتع , كي يترك انطباع جميل و ايجابي في مخيلة الطفل. ان كان طفلك يريد تغيير قواعد النشاط أو اللعب بطريقة أخرى لا تنهره و لا تمنعه من ذلك . هذا هو الجانب الابداعي الذي يتميز به طفلك عن غيره لذلك دعه يبدع . و علمه القواعد في وقت لاحق .

ثالثا , لا تهتم بالنتائج المرجوة من النشاط بقدر اهتمامك و حرصك على استمتاع طفلك و اخراج طاقته و تمضية وقت مسلي معا .

رابعا , لا تضغطي على نفسك في صنع الأنشطة يوميا . فبعد أن تعرفتي على ما يميل اليه طفلك و ما يحبه , ليس من الضروري الالتزام بأنشطة يوميا , يمكن تعويضها بانشطة حرة أو الخروج للاستمتاع و لتجديد الطاقة في الحديقة أو في الاماكن العمومية , يمكن تعويضها بجلسة خاصة للتحدث و التسامر مع طفلك بهدوء . هذه احتمالات من عدة أخرى . فالنشاط هو للاستمتاع و المرح ليس للضغط و الالتزام . الهدف هو متعة الطفل مع تنمية مهاراته و تطوير شخصيته باللعب و المرح بعيدا عن الأجهزة الالكترونية و بعيدا عن الضغط و التوتر  .

خامسا , وفري المكان المناسب ليمارس فيه طفلك نشاطه بحرية , بعيدا أن أي شئ يؤذيه أو يعرقل حركته . خصصي مكان خاص أو ازيحي بعض الأثاث أو الطاولة ليتحرك بحرية . و اياك ان تتذمري من الفوضى , فتنمية شخصية طفلك و اعطائه الفرصة لافراغ طاقته و ليمارس حقه في اللعب أهم من قواعد المنزلية . و هذا لا يتعرض مع حرصك على تعليمه النظافة و جمع ألعابه و تنظيم المكان في وقت لاحق .

أنشطة لأطفال ذو 4 سنوات :

الأنشطة هي ممارسات يقوم بها الأطفال للترفيه و لاخراج الطاقة الكامنة لديهم حتى ان هناك الأنشطة التعليمية التي يتعلم الطفل من خلالها و ذلك عن طريق اللعب أيضا . هناك عدة أنواع من الأنشطة المختلفة .

و أول ما يجب أن نفعله هو تحديد أي الأنواع يفضل طفلك و هنا سنقترح عليك بعض الأمثلة لعل طفلك يحب واحد منها :

  • الأشغال اليدوية : من أهم الأنشطة التي تنمي ملكة التخيل و الابداع لدى الطفل وهي أيضا ممتعة جدا .
  • شجرة الأبجدية : و هي تعتبر من الأنشطة التعليمية , حيث تصنع الأم أو الأب شجرة كبيرة بالورق الملون أو الورق المقوى ثم توضع الأحرف على الأغصان . و بذلك يتعلم الطفل الحروف , حتى أنه يمكن استبدال الحروف بأي شئ تريد تعليمه لطفلك ( أسماء و صور أفراد العائلة , الخضر , الغلال , الحيوانات …)
  • اخراج الاختلافات في الصور : هذه اللعبة فعالة جدا في تنمية الذكاء البصري و مهارة التحليل
  • تمثيل المسرحيات بالدمى مثلا
  • البازل , الصلصال , الألوان المائية
  • الألعاب المثلجة : وهي من أكثر الألعاب المسلية لاطفال هذه الفئة ( مناسبة في فصل الصيف). ضع بعض الكرات أو الألعاب الصغيرة القديمة في سلة أو صينية صغيرة ثم ضعها في الثلاجة في مكان التجميد , الى ان تجمد و اعطها لطفلك ليقوم بكسرها لاخراج الألعاب منها .
  • يمكنك قص صورة ثم نقبها بالآلة الناقبة (التي تضع ثقبا في طرف الصورة) و طفلك يقوم بادخال الخيط في الثقب .
  • احضر أعوادا ثم أرسم أشكالا أو قص رسومات و دع طفلك يلصقها على الأعواد (أعواد المثلجات أو أعواد الفحص الطبي التي يضعها الطبيب في الفم لمعاينة الحلق)
  • اصنع سكة و طرقات عى ورق أسود و اعط طفلك سياراته ليركنها في أماكنها الخاصة عن طريق المرور بالطرقات الصحيحة
  • الألعاب الخارجية الحرة سواء كانت الفردية او الجماعية

من الألعاب التعليمية أيضا :

أطفال الأربع سنوات يمكنك تحديد ميولهم و اهتماماتهم بشكل واضح . اليك بعض الأفكار التي تجمع بين التسلية و التعليم :

  • الى الأطفال الذين يهوون عروض الأزياء (خاصة الفتيات) يمكنك تعليمهم الفصول و حالة الطقس عن طريق الثياب .
  • لعبة سرد القصص : دع طفلك يروي لك قصة لا تتجاوز الثلاث جمل , ثم اكتب الجمل على بطاقات و دعه يقراها ثم يرتبها , في البداية يمكنك مساعدته حتى يتمكن من تعلم الحروف جيدا. هذا النشاط يساعد الطفل على تكوين حصيلة من المفردات اللغوية .
  • يمكنك تعليم الطفل أسماء الأواني أو أسماء الغلال و الخضر عن طريق الطبخ
  • طي أو جمع الغسيل أيضا نشاط مفيد و ممتع .

و غيرها من الألعاب و الأنشطة و الأفكار التي لا تعد و لا تحصى .

في الختام , أهم ما يمكن حوصلته أن عملية التعامل مع الطفل في هذا الموضوع تقتصر على 3 نقاط , أولها فهم ميول و اهتمامات طفلك ذلك يساعدك على بناء شخصيته و تطويرها و ضبط تصرفاته , و بطبيعة الحال لصقل مواهب الطفل يحتاج الى العديد من الأنشطة و الى وقت كبير للعب و الاستمتاع و التعلم لذلك قدمنا بعض الخطوات يجب أخذها بعين الاعتبار قبل البدء بأي نشاط ثم دعي طفلك يطلق العنان فقط ساعديه , وجهيه , انصحيه و راقبيه عن بعد .

أفكار أنشطة بالصور : نشاط لاطفال 4 سنواتنشاط تعلم لأطفال 4 سنواتأنشطة مختلفةالتلوين و الأطفال

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق